معلومات ممتعة عن القرود بالصور

أنها رائعة، مؤذية وأحياناً غامضة، إنها القرود، والقرود تختلف بشكل ما على حسب المكان الذي تعيش فيه، ومعظم القرود شجرية بينما البعض الآخر منها مثل فرود المكاك والبابون أرضية، أي تعيش على الأرض، تعيش القرود في جميع أنحاء العالم، وتأتي القرود بأشكال وأحجام مختلفة، وباعتبارها أقرب أقارب البشر، فإن هذه الثدييات ذكية جداً، وتمتلك القرود أبهمين متعارضين مما يسمح لهم باستخدام الأدوات وممارسة الألعاب.

 

وهناك أكثر من 260 نوع مختلف من القرود، ويمكن تقسيم القرود إلى فئتين رئيسيتين، وهما قرود العالم القديم وقرود العالم الجديد، وتعيش قرود العالم الجديد في الأمريكيتين، بينما تعيش قرود العالم القديم في أفريقيا وآسيا، وأحد الأختلافات الواضحة بين نوعي القرود، هو أن قرود العالم القديم ليس لديها ذيول قادرة على الإمساك بالأغصان، وقرود العالم القديم لديها أكياس خاصة في خدها لتخزين الطعام، والقرود متنوعة في الشكل والحجم، فأصغر قرد في العالم يزن فقط 114 جرام ويبلغ طوله 12.7 سم، بينما أكبر قرد في العالم هو الماندريل الذي يزن حوالي 35 كيلوجرام، ويصل طوله إلى 1 متر.

 

شكل القرود الخارجي :
تشتهر العديد من القرود بقفزاتها المذهلة بين الأغصان والأشجار، وقرود كولبوس على عكس أنواع القرود الأخرى لها أرجل خلفية أطول بكثير من قوائمها الأمامية، مما يجعلها قادرة على القفز بسرعة كبيرة بشكل لا يصدق، وأقدام القرود مرنة مثل أيديهم مما يساعدهم على القفز بين الفروع الصغيرة العالية في الغابات المطيرة، وتلعب القرود دوراً مهماً في البرية عن طريق تلقيح الزهور وتفريق البذور أثناء تنقلها، ويمكن لبعض أنواع القرود السباحة في الماء، حيث تساعدهم أصابعهم على التجديف في الماء، وقد يسبحون عبر مجرى مائي أو نهر لتجنب الحيوانات المفترسة أو الوصول إلى الطعام.

القرود

القرود الليلية مثل البومة، فهي ليلية تماماً، وتستخدم عيونها الكبيرة للحصول على رؤية جيدة في الظلام، ويتواصلون مع بعضهم البعض من خلال الروائح والأصوات، التي من بينها سلسلة من الهمهمات التي يتردد صداها في الغابة كلها، وذيول القرود مفيدة في الإمساك بأشياء مختلفة من أهمها الأغصان بينما تقوم القرود بجمع الطعام، وتملأ قرود العالم القديم أكياس خدها الكبيرة بالفواكه والأوراق والحشرات أثناء البحث عن الطعام خلال النهار، وتتوقف لمضغ الطعام وابتلاعه عند الوصول إلى مكان آمن، ومن المعروف أيضا أن قرود البابون تأكل لحم الظباء الصغيرة، الأرانب والطيور عندما يتمكنون من الوصول له.

 

نظام القرود الغذائي :
بعض الأشخاص يعتقدون أن القرود تأكل الموز فقط، ولكن هذا ليس صحيحاً، فالقرود قد تكون آكلة لحوم بجانب أنهم حيوانات عاشبة، أي أن القرود تأكل اللحوم والنباتات على حسب نوع الطعام المتوفر، كما تأكل القرود الأزهار، الفواكه، المكسرات، البذور، الحشرات، بيض الطيور، العناكب والثدييات الصغيرة، كما تأكل الفرود اللحوم على شكل بيض الطيور والسحالي الصغيرة والحشرات والعناكب.

القرود

أماكن معيشة القرود :
معظم القرود تعيش في الأشجار، ولكن بعضها يعيش في السافانا أو المناطق الجبلية، وتتحرك القرود طوال الوقت للبحث عن الطعام، لذلك لا تظل في مكان واحد لفترة طويلة، والقرود حيوانات إجتماعية جداً تعيش في مجموعات تسمى القوات، وتعمل القوات معاً لرعاة القرود الصغيرة، كما يحبون اللعب وإحتضان بعضهم البعض وحماية بعضهم البعض، وأكبر وأقوى القردة هو عادة ما يكون قائد القوات وهو ما يتزاوج مع العديد من الإناث في المجموعة.

 

تزاوج القرود :
تختلف نسبة الحمل في القرود على حسب النوع، فعلى سبيل المثال، تبلغ مدة حمل قردة الريسوس 164 يوماً، وقرود البابون لها فترة حمل مماثلة تصل إلى 187 يوم، ومن ناحية أخرى، تمتلك قرود الشمبانزي فترة حمل أطول بكثير قد تبلغ 237 يوماً، وبمجرد الولادة، يتم رعاية القرود الصغيرة من خلال والدتها إذا كان شريكها قد تركهم، وفي حالة وجود الأب يقوم الوالدين برعاية الصغار، وفي كثير من الأحيان يركب القرد الصغير فوق ظهر أمه أو يتدلى بين رقبتها، وينضج الطفل بعد بلوغ الرابعة أو الخامسة.

القرود

القرود وخطر الإنقراض :
يمكن القول أن معظم أنواع القرود ليست مهددة بخطر الإنقراض، ولكن هناك بعض أنواع القرود القريبة من خطر الإنقراض، فعلى سبيل المثال، نجد قرد نهر تانا كولوبوس الأحمر أعداده قلت عن 100 قرد في العالم، وهو مدرج في القائمة لحمراء المهددة بالإنقراض، وهناك نوع آخر من القرود وهو قرد جيب هاينان الأسود وضعه حرج للغاية، فلم يتبقى سوى 20 قرد من هذه النوعية في العالم كله.

 

معلومات ممتعة عن القرود :
- إذا كان هناك نقص في الطعام، ستتوقف القرود عن التزاوج حتى تحصل على ظروف أفضل للحمل، وأنثى القرد تلد مرة واحدة فقط كل عامين.

- القرود لا تأكل سوى الفاكهة الغير ناضجة، وذلك لأن السكريات الموجودة في الفاكهة الناضجة يسبب لهم إنتفاخ في المعدة يمكن أن يقتلهم.

- وفقاً لوكالة ناساس، يعتبر القرد ريسوس هو أول كائن حي إنطلق في الضفاء وذلك في 11 يونيو 1948.

- عندما تصيح مجموعة القرود يمكن سماعها من على بعض ثلاثة أميال.

مقالات مميزة