كيف يبدو النحل القاتل؟

النحل الأفريقي هو نوع هجين من نحل العسل الغربي، وتم ظهور ما يسمى بـ النحل القاتل عندما تزاوج نحل من جنوب إفريقيا ونحل عسل محلي برازيلي، وتم التعرف على النحل الأفريقي لأول مرة في البرازيل في الخمسينيات من القرن الماضي، لكنه سرعان ما انتشر عبر أمريكا الوسطى والجنوبية بعد أن هرب عدد قليل من أسراب الجراد من الحجر الصحي.

 

وتم اكتشاف أول نحل أفريقي في الولايات المتحدة في عام 1985 في حقل نفط في ولاية كاليفورنيا، ثم في عام 1990، وصلت أول مستعمرات نحل أفريقية دائمة إلى تكساس قادمة من المكسيك، واليوم، يوجد نحل العسل الأفريقي في جنوب كاليفورنيا وجنوب نيفادا وأريزونا وتكساس ونيو مكسيكو وأوكلاهوما وغرب لويزيانا وجنوب أركنساس ووسط وجنوب فلوريدا، ويُعد نحل العسل الأفريقي من الحشرات اللاذعة الخطيرة التي يُعرف عنها أنها تطارد الناس لأكثر من ربع ميل بمجرد أن تصبح متحمسة وعدوانية وهذا هو سبب حصولهم على لقب "النحل القاتل".

 

كيف يبدو النحل القاتل؟
يبدو النحل "القاتل" الأفريقي إلى حد كبير مثل نحل العسل المنزلي بحيث أن الطريقة الوحيدة للتمييز بينهما هي قياس أجسادهم والنحل الأفريقي أصغر قليلاً من نظيره كما إنه يتميز بلون أصفر ذهبي مع شرائط بنية داكنة.

 

علامات إصابة النحل القاتل:
نظرًا لأن نحل العسل الأفريقي يشبه إلى حد كبير نحل العسل الأوروبي، فإن الاتصال بأخصائي مكافحة الآفات المرخص هو أفضل طريقة لمعرفة ما إذا كان هناك غزو وابحث عن علامات أعشاش في أماكن غير متوقعة، وكن حذرًا حول الثقوب الموجودة في الأرض، خاصة عند جز العشب أو الحفاظ على الممتلكات وإذا كنت تعيش على بعد 100 ميل من منطقة ينتشر فيها نحل العسل الأفريقي، فلا يوصى بالاقتراب من أي عش.

النحل القاتل

كيفية التخلص من النحل القاتل:
إذا كان هناك عش نحل قاتل في الممتلكات الخاصة بك أو حولها، فاتصل بأخصائي مكافحة الآفات المرخص وبسبب طبيعتها العدوانية قد يكون من الخطير للغاية محاولة التعامل مع مشكلة النحل القاتل بنفسك.

 

عش النحل القاتل:
النحل الأفريقي لديه مستعمرات صغيرة، لذلك يمكنهم بناء أعشاش في أماكن فريدة، ومن المعروف أنهم يعيشون في الإطارات، والصناديق، وصناديق عدادات المياه، وأطراف الأشجار، وأعمدة الخدمات، وأكوام الخردة، والثقوب في الأرض، وصناديق البريد، وأواني الزهور المقلوبة، والسيارات الفارغة وكل هذه المواقع هي مواقع رئيسية للقتال العرضي مع أشخاص أو حيوانات غير متوقعة.

 

لسعات النحل الأفريقية:
سم النحل الأفريقي القاتل ليس أكثر خطورة من نحل العسل العادي، ومع ذلك، فإن هذه النحلات تميل إلى الهجوم بأعداد أكبر، مما يسبب خطرًا أكبر على البشر وإذا تعرضت لهجوم من نحل عسل أفريقي، فأهرب بسرعة في نمط متعرج وابحث عن ملجأ في الداخل أو في سيارة في أسرع وقت ممكن ولا ينصح الخبراء بالقفز في مسطح مائي لتجنب النحل القاتل، حيث ينتظرون فوق السطح حتى يظهر هدفهم.

 

والنحل القاتل الأفريقي والحشرات اللاذعة الأخرى التي تلسع لإخضاع الفريسة أو حماية مستعمراتها والدفاع عنها والنحل القاتل حساس بشكل خاص للاضطرابات، ويرجى ملاحظة أن مادة DEET وغيرها من طارد الحشرات ليست فعالة في الحماية من لسعات النحل القاتلة ولمنع اللسعات تجنب سحق النحل بدلًا من ذلك انفخ برفق من مسافة آمنة.

 

تجنب جذب النحل القاتل إلى مناطق معينة عن طريق الاحتفاظ بالطعام والقمامة في حاويات محكمة الغلق واشطف أوعية الطعام الفارغة قبل رميها وتخلص من الرطوبة والمياه الراكدة داخل المنزل وحوله، وأخيرًا، تجنب ارتداء الألوان الداكنة والمطبوعات الزهرية والملابس الفضفاضة والأحذية المفتوحة من الأمام والعطور أو الكولونيا ذات الرائحة الحلوة.

 

قد تكون ردود الفعل على اللسعات موضعية أو جهازية أو سامة أو متأخرة وتشمل أعراض ردود الفعل الموضعية لسعات نحل العسل الأفريقي الألم والتورم والدفء والاحمرار في موقع اللدغة والحكة، وتكون بداية ظهور أعراض رد فعل موضعي فورية ويمكن أن تستمر من بضع ساعات إلى أسبوع حسب حجم التفاعل وقد تكون ردود الفعل المحلية الكبيرة مصحوبة بالتعب والغثيان وقد تحدث العدوى البكتيرية الثانوية إذا تم خدش اللسعات بشكل مفرط أو لم يتم تنظيفها وتطهيرها ومعالجتها بشكل كافٍ.

 

تشمل أعراض ردود الفعل الجهازية على لسعات النحل القاتل الأفريقي ظهور نتوءات حمراء منتفخة على الجلد واحمرار في الجلد وصعوبة في التنفس وتتراوح ردود الفعل الجهازية من خفيفة إلى مهددة للحياة وأخطر أنواع التفاعل الجهازي هو الحساسية المفرطة، تشمل أعراض الحساسية المفرطة الحكة والطفح الجلدي أو خلايا النحل وضيق أو تورم الحلق وآلام المعدة والغثيان والقيء والدوخة وتشمل الحالات الأكثر شدة من الحساسية المفرطة أعراضًا مثل ضيق التنفس الشديد، وانخفاض ضغط الدم، وفقدان الوعي والصدمة ولسعات الحشرات هي السبب الرئيسي للوفيات المرتبطة بالحساسية المفرطة ويجب على الأشخاص الذين يعانون من الحساسية المفرطة التماس العناية الطبية الفورية.

 

عادات النحل القاتل:
يدافع النحل الأفريقي عن مستعمرتها ويهاجم عندما يتعرض للتهديد ويجمع النحل العامل الأفريقي كل من حبوب اللقاح و الرحيق من الأزهار لإطعام اليرقات وأعضاء المستعمرة الآخرين.

 

موطن النحل القاتل:
النحل الأفريقي لديه مستعمرات صغيرة، لذلك يمكنهم بناء أعشاش في أماكن فريدة، ومن المعروف أنهم يعيشون في إطارات وصناديق وسيارات فارغة.

 

كيفية علاج لدغة النحل الأفريقية:
في كثير من الأحيان، سرب النحل القاتل الأفريقي، يسبب لسعات متعددة أثناء الهجوم، ونظرًا لأن النحل القاتل لديه إبر شائكة، غالبًا ما يستقر في الجلد وإذا استقرت اللاسعة في الجلد في مكان اللدغة، فمن المهم إزالتها في أسرع وقت ممكن للحد من إطلاق السم من اللدغة وإزالة اللدغة، اسحب حافة الجسم المسطح عبر اللدغة السوداء في منتصف الجفن حتى يتم إزاحة الإبرة وعند حدوث اللدغة، من المهم تنظيف المنطقة المصابة جيدًا بالصابون والماء البارد وتطبيق كمادة باردة أو كيس ثلج.

 

ويمكن استخدام العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات التي لا تستلزم وصفة طبية عند الحاجة لتخفيف الألم ويمكن أن تساعد مضادات الهيستامين ومرهم الهيد وكورتيزون في تهدئة التفاعل الموضعي، وإذا ساء رد الفعل المحلي، راجع الطبيب لوصف المنشطات عن طريق الفم أو مضادات الهيستامين، وفي حالة حدوث رد فعل أكثر خطورة، اطلب المساعدة الطبية الطارئة، وأولئك الذين لديهم حساسية من النحل القاتل الأفريقي أو غيرها من الحشرات اللاذعة يجب أن يحصلوا على أدوات الأدرينالين وتعلم كيفية استخدامها وحملها في جميع الأوقات.

مقالات مميزة